اتصل بنا
حالة الطقس في العراق
حالة الطقس في العراق
الطقس في العراق
الأمطار في العراق
المطر في العراق
المطر في بغداد

اوتاوا سيتزن: كندا تتواطأ بقتل الشيعة في السعودية بتصدير السلاح لحكومتها الاستبدادية

اوتاوا سيتزن: كندا تتواطأ بقتل الشيعة في السعودية بتصدير السلاح لحكومتها الاستبدادية
وكالة المعلومة

اكد تقرير لصحيفة اوتاوا سيتزن الكندية ، الخميس، ان غض الطرف عن الحقائق بشأن الحكام المستبدين ليس بالأمر الجديد على القادة الغربيين، لذا فإن إعادة قبول السعودية مرة أخرى على المسرح العالمي لم يكن غير متوقع تمامًا خاصة بعد غزو روسيا لأوكرانيا وإعادة التأكيد على مكانة النفط الخليجي كمصدر مهم للطاقة العالمية والاستثمار.

تابع قناة “المعلومة ” على تلكرام.. خبر لا يحتاج توثيقاً ..

وذكر التقرير الذي ترجمته وكالة /المعلومة /، أن “سمعة كندا في هذا المجال ليست أفضل حالًا من بقية الدول الغربية ، ذلك إن القلق المزيف للحكومة الفيدرالية بشأن انتهاكات حقوق الإنسان غالباً ما يردد أصداء الخطاب الأجوف لواشنطن في حين ان الشركات الكندية كانت من كبار موردي الأسلحة للسعودية منذ عقد حتى الآن ، مما يجعل الزبائن السعوديين هم الأكبر بعد الولايات المتحدة”.

واضاف ان ” ذلك يحدث على الرغم من ان النظام السعودي يستخدم الاسلحة والمدرعات الكندية ضد المواطنين الشيعة الذين يعانون منذ فترة طويلة من التمييز المنهجي والعنف من قبل الحكومة، فيما يسعى بعض هؤلاء المواطنين الآن للحصول على حق اللجوء السياسي في كندا وقد أبلغوا عن مقتل أفراد عائلاتهم بتهم تتعلق بالاحتجاج في عمليات الإعدام الجماعية التي نفذتها السعودية مؤخرا”.

وتابع ان “ما يؤسف له هو الصمت والتواطؤ الكندي خلال سبع سنوات من الحرب التي قادتها السعودية في اليمن ، والتي وصفتها الأمم المتحدة بأنها أسوأ كارثة إنسانية في العالم حيث وجددت الأطراف المتحاربة في البلاد مؤخرا هدنة لمدة شهرين تم توقيعها لأول مرة في نيسان من هذا العام. لكن بالنسبة للعديد من العائلات اليمنية ، فقد فات الأوان”.

وبين التقرير ان ” بحثا جديدا أجرته وكالة حقوق الطفل بين أن الألغام الأرضية والذخائر غير المنفجرة كانت مسؤولة عن أكثر من 75 بالمائة من جميع الإصابات المرتبطة بالحرب بين الأطفال اليمنيين ، مما أسفر عن مقتل وإصابة أكثر من 42 طفلاً بين شهر نيسان ونهاية شهر حزيران الماضي”.

واشار التقرير الى ان ” هذا التناقض الغربي لا ينفك يكشف عن نفسه في كل استقبال ومصافحة مع الطغاة الاغنياء بالنفط واضفاء الشرعية على حكمهم حيث لا يبدو ان جريمة ارتكبت امام عيون الغرب المتعطش للنفط والغاز السعودي “. انتهى/ 25 ض

سجل بريدك الإلكتروني لتلقى أهم الأخبار
المزيد من الأخبار
صحف عراقية
1
إنتخب الصحيفة
  • جريدة الصباح
  • الصباح الجديد
  • جريدة المدى
  • الزمان - العراق
2
إنتخب العدد رصد جميع أخبار العراق
3 شاهد العدد
أخبار مواقع حكومية